designed by: M. Aladdin & H. Fathy

Monday, February 06, 2006

..بائع الحلوى العجوز

عندما كنت اصغر، و علي ما يبدو اقل حكمة، كنت اخجل أن امنح بائع الحلويات--الذي هو في عمر ابي--بقشيشًا. كنت احس انه نوع من السباب أن يمنح ولدًا يافعًا يمتاز بغير قليل من الجهالة نقودًا لعجوز طيب يلف له علبة الحلويات الشرقية. كنت احس ان مثل هذه الفعلة هو نوع من التعجرف غير المقبول. ثم حدث أن بعث الله في طريقي رفيقًا طيبًا اكد لي أن كل بائع عجوز طيب يلف لك الحلوي هو ينتظر بقشيشًا منك، و أن البائع العجوز--الذي يوظفه ملاك عجزة و ابناء متعجرفون احيانًا--سيسره جدًا أن يكسب جنيهًا أو اثنان تقدمها له عن طيب خاطر. و في المرة التالية، مباشرة، قدمت للبائع بقشيشًَا و انا استشعر بعض من الرهبة، و لكنه--و ببساطة--تقبله شاكرًا
صريح و امين في التعبير عما يريد.. و لا يزعل أن قدمت له مساعدتك أو تقديرك لتعبه معك، و لا يتمسك بخيلاء احمق و غرور اعمي
تتمني كتيرًأ أن يكون اكثر الناس بائعي حلوي، و لكن للأسف اغلبهم يحترف صناعة القنابل

6 comments:

Nour said...

أنا أصلا لغاية دلوقتي بكسف لما آجي أدي حد كبير "حلوى بقى أو غير حلوى" بقشيش.. ببقى وشي في الأرض كأني بعمل حاجة غلط
!!!

AZ said...

ماهى القنابل شرايينها كتروا ويبقى السؤال الازلى هل الاقبال على شراء القنابل عشان بتتصنع كتير ولا هى بتتصنع كتير عشان فى عليها اقبال؟؟؟ البيضه والا الفرخه



ملحوظه على جمب كده: تجنبا للاحراج بديها للراجل بتاع الخزنه واقوله ده للاللى لف الحاجه واطلع اجرى قبل مايديهاله

Nerro said...

انا برضه عندي نفس المشكلة لحد دلوقتي من ان ناس كتير حاولوا يقنعوني انه عادي ده كده هو هيبقي مبسوط و كده بس برضه مفيش فايدة :)

ملحوظة علي جنب برضو زي بتاعت أز: انا زعلانة منك "مش اكتر حاجة..بس شوية قد كدة"

ميشيل حنا said...

نفس الإحساس بالضبط.
المصيبة اللي اكتشفتها ان مش بس بائع الحلوى بيقبل البقشيش، لكن ناس كثير جدا ما تتخيلش انهم ممكن يكونوا بياخدوا، طلعوا بياخدوا فعلا، وعايزين بس واحد جريء يعرف يتعامل معاهم علشان يدّولوا اللي هو عايزه.

Lady of Shalott said...

Michelle, accepting el baqshish does not mean that he was waiting for it and if u didnt give him he would not have did that for you. May be he takes it bec he needs it.

Anonymous said...

Excellent, love it!
» »