designed by: M. Aladdin & H. Fathy

Monday, January 07, 2008

.. يا قلبي يا ثعلب


بداية العام الجديد و بعض من التنظير و قليل من البهجة و كثير من الغيظ و كثير جدا من الموات يطاردونني. يجلس فستق، القط الذكر اللاهي الصاخب عنوان المرحلة، على قدميّ و ينظر للشاشة بنظرة تائهة قبل أن يتثاءب و يحك انفه في ذقني، ثم محاولا—كعادته—عض شعر ذقني النابتة. بالطبع احسد فستق كثيرًا، و لم لا؟، فالوغد يجلس بدعة و ثقة مباركًا من إلهه القط الشيرازي الكبير الذي خلق باقي القطط الشيرازية على مثله و استبعد القطط البلدية رفقاء أبناء حام، و لكن ذلك لم يمنعه من إتمام بركة الكسل السرمدية المتأنية الواثقة عليهم جميعهم.

يتكور فستق في وضع ابتكاري عجيب فوق معدتي. لا يبالي. لا يبالي ذلك الوغد بشيء.

أقاوم رغبة مؤرقة في التحذلق أثناء الكتابة. أفكر في أن الكاتب الحق هو الكاتب البسيط. الكاتب الذي لا يبالي بإطلاق جمل حلزونية لا تؤدي لشيء، بالضبط مثل الذكر ذو العضو الضئيل الذي يفكر مطولًا في أساليب الجماع. ينظر فستق، ببساطة، إلى ما أكتبه الآن. يعود، كابتسامة عفوية، لوضعه الأكروباتي بسلاسة عجيبة.

فستق لا يفكر، كشأن الكتاب المأفونين، في بدايات العام، و لا في النرجسية أو الغيظ أو التنظير أو الموات. فستق كقط لا يفهم ما كنه الصوت الذي يغني "يا قلبي يا ثعلب" الآن. فستق كقط لا تأسره تقاسيم الموسيقى، و لا يأسر قلبه صوت إلهام المتشح بنبرة أسى. قطي، ككل قط اعتيادي، ربما يشتم قلب الثعلب ما بين ضلوعي، و لكنه ينام بروية، بتؤدة، فوق جسد الإنسان الذي أظن أنني امتلكه.

فستق لا يموء عبثًا. لا يموء سوى في الجنس أو في الطعام. يستعذب، في بهاء بوذا صغير، السكون و الصمت. فستق، كقط اعتيادي، لا يتملكه ورق و لا تقض مضاجعه أقلام.

كل سنة و أنت طيب يا فستق.

5 comments:

مصطفى محمد said...

بلغ شكري الخاص لفستق
الذي دفع بك الي كتابة هذه القطعة
بعد فترة انقطاع محترمة هنا
*
يا أخي اللي انت بتكتبه هنا
له طعم تاني خالص
حاجة فريش كده
*
يا رب يجعل 2008 عليك خير

Anonymous said...

أنت وقطك ... معرفش ليه بتفكروني بمبروك وبلبل .... العمل الأول والجميل الوحيد في سينما سندرا نشأت ....عالمان متطرفا الاختلاف يلتقيان في انسجام ويجدان طريق للتعايش السلمي ....متسألنيش مين فيكم مبروك انت ولا فستق ....

osama said...

جميل فستق جميل صاحب فستق جميع المكتوب عن فستق...

مقطوعة ادبية في غاية الروعة...
دمت بكل ود...
خالص تحياتي

nael said...

إنك رائع يا محمد

بل إنك أروع من عرفت في حياتي

ليت الكتاب الذين تقصدهم يتعظون

دمت بكل خير

نائل

Emma said...

والله كتر خير فستق ده