designed by: M. Aladdin & H. Fathy

Monday, October 08, 2007

The Seventh of Red October

في اليوم السابع من الشهر أكتوبر يحتفل كُل من الرئيس فلاديمير بوتن و القس ديزموند توتو و المطربة توني براكستون بأعياد ميلادهم. يفوتنا وجود المحترم السيد هاينريش هملر ما بيننا لظروف خسارة ألمانيا الحرب العالمية الثانية و انتحار سيادته، بينما غيب الموت في ذات اليوم كاتبًا عبقريًا مثل إدجار آلن بو. هو اليوم الذي أكتشف فيه الكابتن كوك نيوزيلاند في العام 1769، كما انشأت أقدم شركة طيران عالمية، الكي إل أم، في هولندا في العام 1919.

يربط السابع من الشهر أكتوبر رجال المخابرات بقديسي الكنائس، و أصوات المنشدين بضحكات التشفي الوحشية. كذا يربط السابع من الشهر أكتوبر، تشرين الشامي ذو نكهة الشتاء و القهوة العربية، الصليب المعقوف بالنجمة الدوادية. فكما كان ميلادًا لجلاد الأمم هملر، كان اليوم من العام الواحد و الأربعين و تسعمائة و ألف الذي فرضت فيه الشارة سيئة السمعة، و التي ترسم نجمة داودية (هي "مجن داود" في رأي آخر براق) علي اذرع بني إسرائيل في البلاد التي خضعت لحكم الفوهرر، و هو يوم ميلاد توماس كيناللي مؤلف رواية قائمة شندلر. كما كان اليوم الأكتوبري السابع مذ ثلاثة آلاف عام، فيما يقول المتخصصين، هو اليوم الأول الذي طبقت فيه الشريعة الموسوية للمرة الأولى في التاريخ.

كما كان اليوم ذو الترتيب المقدس (سبع سماوات.. سبع أيام.. سبعة ألوان..الخ) من الشهر أكتوبر للعام السابع (أيضًا) بعد الألفين الميلادية هو المتمم لثمان و عشرين من حياة العبد لله علي وجه البسيطة المبسوطة بلا تعذر أو حرج، و هو ذات اليوم الذي شهد باقة زهر أبيض مبتعثة من الشمال البعيد، و رسائل قصيرة عن طريق الهاتف المحمول أو عن طريق موقع "كتاب الوجه" الإليكتروني للتهنئة و المباركة، سواء من الأراضي المتاخمة لنهر النيل أو تلك المتاخمة للخليج العربي، أو لمداد الأساطير المتوسطي. هو أيضًا ذات اليوم الذي شهد ابتسامتي عندما تفحصت شعرتين بيضاوين قرب الفودين، و الحفل الثاني لرواية أحمد ناجي البديعة روجرز، و نومي القصير. هو ذات اليوم الذي فتحت فيه عينيّ في وسط العتمة، و لدهشتي الجزيلة؛ لم اشعر بشيء مفارق.

و بقلب خاشع—و هذه ليست صيغة للسخرية و التندر—أشكر الله على كل الأصدقاء و المحبين و القراء. أشكر الله علي بيت جديد أُسندت رواسيه علي الحرية. أشكر الله على رضا غشا النفس و لم يفلتها، رضًا دام بالقلوب مادامت المحبة و التسليم. أشكر الله على القلب الذي لم يكره ولم يحقد. أشكر الله علي النفس التي صالحت و تصالحت. أشكر الله علي محبة ربطت بيني و بين العم بهاء و العم صنع الله: غر و عتاولة، غد تحفه الشكوك الوديعة و حاضر يثريه تليد ماض.

أشكر الله على كل شيء كانت بدايته في ذلك اليوم السابع من الشهر أكتوبر في العام التاسع و السبعين و تسعمائة و ألف، في بيت عتيق يعبق بأجنحة الماضي و ليس بأشباحه. بداية ما، لا يضيرها نزقها و لا تخيفها نهايتها، كانت في ذاك اليوم البعيد و هذا البيت القريب الحميم مهما ابتعدت المسافات و تباعدت الأزمنة ما بين مشقة و نسيان.

أشكر الله لأنني عندما أنظر ورائي لا أجد سوى ابتسامة ما تتسع فوق شفتيّ. عندما أتذكر كل ما كان، و اشرأب لكل ما سيكون، لا أجد سوى ابتسامة هادئة تسري مرآتي التي لطالما احتملت عبوسي.

ربما أذهب، في ذاك اليوم السعيد، إلى نيوزيلاند علي متن طائرة كي إل أم، لأتبادل الأنخاب مع الرئيس حاد النظرات في أبهاء الكريملين، أو لأصل قداسًا مع القس طيب الابتسامة، أو لأنشد—بصوتي المشروخ— أغنية مع المطربة مكتنزة الشفتين. بالطبع لن أشارك الجنرال وحشيته و لا كبسولة سينايده، و لكنني—و عن طيب خاطر—ربما اشتري لنفسي شوفار يطرب الأذن، و أجلس في ركن قضيّ، مستعيدًا طيب سيرة إمام المنشدين و سيد المغنين داود الملك متمتمًا ورائه "صدركِ حمامة".

سأذهب، كعضو منضبط في نقابة المنتسبين لليوم السابع ذو الترتيب المقدس من الشهر الأكتوبري التشريني، متأبطًا رزمة من الورق و قلم حبر أسود. مهندم المعطف مصفف الرأس مرتديًا ابتسامة، لأطلق بعض حمائم، و اذبح قليل دموع، و لأقول بورع فرانسوا الأسيسي، لكل الأحباء و الأصدقاء و رفيقي ميلاد اليوم:

"شكرا.. شكرا لكم.. بارككم الله جميعًا و أتم عليكم من نعمته و غفرانه".




............................................................................

الصورة:

السابع من أكتوبر—2007.

تصوير: أحمد مراد.


9 comments:

رات said...

كل عام وانت بخير علاء

Anonymous said...

كل سنة و انت طيب
28 الايام بتعدى بسرعة فعلا

محمد امين راضي said...

كل سنة وانت طيب

Anonymous said...

عيد ميلاد سعيد

ن

semsem said...

mesh msda2a en b2a 3andak 28 sana !!!!!!!!!!!!!!!! elseneen gryet keda ezay mesh lessa embare7 kan 3andek 20 sana lama 3reftek:(

Anonymous said...

النهاردة يوم 11 منه .. هو متأخر قوي بس النت كانت بايخة معايا جدا طول الاسبوع اللي فات.
هو انا لو قلت كل سنة وانت طيب تاني ، ابقى مملة ؟
طب كل سنة وانت طيب بقى :)

انجي

مصطفى محمد said...

أما و قد متعك الله بيوم ميلادك .. فأشكرك على أنك متعتني بهذه القطعة الجميلة من الكتابة .. ربنا يمتعنا كلنا .. قول آمين

Incomplete said...

كل سنة وانت طيب

Tara said...

عيد ميلاد سعيد

فعلا الايام تمر بسرعة

بس انتة كنت في سلام فظيع مع نفسك وانتة تكتب
ياريت لما يجي عيد ميلادي اكون مثلك