designed by: M. Aladdin & H. Fathy

Thursday, August 30, 2007

الحب من بعيد

عندما تطير بك عربة حديثة فوق المحور في اتجاه عكسي، و الساعة السادسة صباحًا، و أنت تترك ذراعك كلها للهواء الذي يتعالى على يدك المبسوطة، ربما تتمنى أن تطول هذه اللحظة للأبد.

السماء بيضاء، و زجاجات الخمر الفارغة ملقاة ورائك، و أنت لم تنس أن تلقي بعلب السجائر الفارغة خارجًا، لأن الكابوس سيكون عندما تفتح بيد مخمورة ثلاثين علبة فارغة، بحثًا عن لفافة تلتف حول دماغك، الملتفة بدورها حول بحيرة صغيرة من الخمر، تلتف بدورها فوق نفسها كحمامات الجاكوزي.

قبل قليل كانت الأفخاذ الناضجات حمراء و صفراء و برتقالية.

اجلس فوق أريكة. أرخي يدي بالكأس. شفتاي تحملا السيجارة بخفة، و لا تحملاها، مثلما يحمل الهواء ورقة شجر. لاكي لوك مثالي يلتحف بالصمت و السكون ستارًا يخفي خجلا غير منطقي. عندما يدفع ذاك الشاب رفيقته إلى الخلف، راقصين، محاولا اختطاف قبلة من شفتيها الناضجتين، يرتطم ظهرها بظهر احدهم. تعتذر نصف اعتذار يستقبله الرجل بربع اهتمام. فتاتان يعانيا من متلازمات الوحدة و إفرازاتها يرقصان وحدهما. مازلت واضعا ساق فوق ساق.

غرباء في الليل.

سألت نفسي لِمَ تكشف تلك الفتاة بطنها المتمددة. لم يبد الأمر منطقيًا، بالضبط كجلوسي فوق الأريكة.

اتعب من الاسئلة، و سلمت نفسي لدوامات لطيفة تدور فوق بعضها. من اللطيف أن تترك كل الأسئلة، و أن ترخي الجفن، في مواجهة هواء يقتحم سيارة حديثة، تمشي في اتجاه معاكس.

2 comments:

محمد عز الدين said...

احساس الهوا وهو بيخبطك
يخليك تتوه في دنيا تانية
احساس جميل
خصوصا لما بتيجي الشتوية
تحياتي

حمودي said...

nice